رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري، كما انه رئيس شركة الأقمار الصناعية “نايل سات”.

تولي “ثروت مكى” منصب رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون عقب ثورة 25 يناير المصرية التي أطاحت برموز نظام الرئيس السابق “مبارك”، وذلك بعد فترة من شغله لمنصب نائب رئيس الاتحاد والقائم بأعمال رئيس مجلس أمناء اتحاد الإذاعة والتلفزيون بالإنابة حيث تولى مسئولية تسيير شئون الاتحاد وقطاعاته التابعة.

يتمتع الدكتور “ثروت مكي” بخبرة واسعة في مجال العمل الإعلامي حيث تولي العديد من المناصب السابقة منها منصب رئيس قطاع الأخبار ومستشار رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري، بالإضافة إلى منصب الأمين العام لمجلة الفن الإذاعي.